939
0

سكر  الفاكهة بين الفائدة وخطورة الإفراط

939
سكر الفاكهة
3 دقیقه

سكر الفاكهة بين الفائدة وخطورة الإفراط

 

تحتوي جميع الفاكهة على بعض السكر الطبيعي , لكن الفاكهة تعتبر من أفضل الأغذية  لغناها بالفيتامينات والمعادن والألياف والمواد الكيميائية النباتية والمياه التي يوفرها.

 

تحتوي الفاكهة على نوعين من السكر: الفركتوز والجلوكوز. تختلف نسب كل منها في الفاكهة  .

الجلوكوز يرفع نسبة السكر في الدم ، لذلك يجب على الجسم استخدام الأنسولين لتحويله . الفركتوز لا يرفع نسبة السكر في الدم. بدلا من ذلك ، يقوم الكبد بتكسيره.

في هذا المقال  ، سنشرح  كيفية مقارنة سكريات الفاكهة بالسكريات الأخرى ،  وفوائد تناول الفاكهة.

الفرق بين سكر الفاكهة و السكريات الأخرى

تشمل السكريات التي يستخدمها المصنعون بشكل شائع في الأطعمة ما يلي:

  1. –    شراب الذرة ، والذي يتكون عادة من الجلوكوز بنسبة 100٪
  2. –    الفركتوز ، وهو سكر من الفاكهة
  3. –    الجالاكتوز ، الذي يشكل سكر اللبن اللاكتوز عندما يقترن بالجلوكوز
  4. –    شراب الذرة عالي الفركتوز ، والذي يجمع بين الفركتوز المكرر والجلوكوز ولكن مع نسبة أعلى من الفركتوز
  5. –    المالتوز ، وهو من وحدتين جلوكوز
  6. –    السكروز ، أو السكر الأبيض أو سكر المائدة ، وهو عبارة عن أجزاء متساوية من الفركتوز والجلوكوزتختلف هذه السكريات عن سكر الفاكهة لأنها  سكريات معالجة  ويميل المصنعون إلى الإفراط في استخدامها كمضافات في الأغذية والمنتجات الأخرى.

 مخاطر تناول السكريات المصنعة :

يرتبط  الفركتوز المكرر والمضاف ، وكلاهما موجود في السكر والمنتجات المحلاة ، بزيادة مخاطر الإصابة بحالات صحية مثل مرض السكري وأمراض القلب. كما  يمكن أن يرفع الكوليسترول وحمض البوليك والدهون الثلاثية  .

تلجئ المصانع إلى تحلية عصائر الفاكهة ومعالجتها. وغالبًا ما تحتوي العصائر المنكهة التي يتم تسويقها للأطفال على كميات كبيرة من السكريات المضافة. ويجب الالتفات إلى أن  هذه العصائر ليست بديلاً عن الفاكهة الكاملة ، بل و تزيد بشكل كبير من استهلاك السكر وما له من أضرار .

كما يجب  على الأشخاص الذين يستهلكون الفواكه المعلبة التحقق من الملصق ، لأن بعض الفواكه المعلبة تحتوي على مواد تحلية أو عوامل منكهة أخرى يمكن أن تزيد بشكل كبير من محتواها من السكر.

أما عن تناول الفاكهة فإن استهلاك كميات كبيرة من الفاكهة ، كما هو الحال مع أي طعام آخر ، سيؤدي  إلى استهلاك سعرات حرارية أكثر  ، مما قد يزيد من خطر الإصابة بالسمنة. لذلك ، إن الإفراط في تناول الفاكهة أمر خطير ايضاً .

فوائد تناول الفاكهة

فوائد تناول الفاكهة:

تفوق فوائد تناول الفاكهة بكثير أي مخاطر يعلن عنها لتناولها , بعض  الفوائد تشمل:

زيادة تناول الألياف  من مصدر جيد:

يمكن أن يساعد تناول الألياف الشخص على الشعور بالشبع لفترة أطول ، ويقلل من الرغبة الشديدة في تناول الطعام ، ويغذي بكتيريا الأمعاء الصحية ، ويدعم فقدان الوزن الصحي.  كما قد يساعد تناول الألياف أيضًا الشخص في الحفاظ على مستوى جلوكوز دم أكثر ثباتاً  ، وهو أمر مهم بشكل خاص لمرضى السكري.

تقليل استهلاك السكر:

قد يأكل الأشخاص الذين يستبدلون الوجبات الخفيفة الحلوة بالفواكه سكرًا أقل وسعرات حرارية أقل.

صحة عامة أفضل:

يرتبط استهلاك الفاكهة بمجموعة واسعة من الفوائد الصحية ، كما يقلل استهلاك الفاكهة والخضروات أيضًا من مخاطر الإصابة بمجموعة من  الأمراض  ، بما في ذلك أمراض القلب والسرطان.

تقليل  مخاطر السمنة:

الأشخاص الذين يستهلكون الفاكهة  باعتدال هم أقل عرضة للإصابة بالسمنة والمشاكل الصحية المرتبطة بها. في الوقت الحاضر ، هناك الكثير من الدراسات التي تتكلم عن فوائئد وأضرار بعض المواد الغذائية وخاصة للأشخاص الذين يرغبون بإنقاص وزنهم  والعيش بصحة وتحسين وضعهم الصحي .

لا شك أن الفاكهة تعتبر من مصادر التغذية الطبيعية الغنية بكل الفيتامينات لكن استهلاك كميات كبيرة من الفاكهة سيحتم على الكبد تخزين سكرياته على شكل دهون وقد تصل آثارها السلبية للإصابة بالكبد الدهني يجب على  مرضى السكري ومتبعي الحميات الغذائية استشارة الطبيب أو اختصاصي التغذية قبل إجراء أي تغييرات على نظامهم الغذائي.  ومعرفة كمية الحصص من الفاكهة يوميًا وبشكل آمن لتخفيض نسبة السكر في الدم .

كما يمكن لمرضى السكري أيضًا  تناول الفاكهة  , كما يمكن له اختيار الفواكه منخفضة  السكر  وعالية الألياف هي الأفضل. في نهاية هذا المقال , أؤكد لكم ضرورة تناول الفاكهة دون تقسيرها للحصول على الألياف الغذائية الضرورية لعملية هضم مثالية وللحماية من سرطان القولون والأمعاء .

إن اتباع نظام غذائي ورياضي   صحي ومتنوع  هو الطريقة الأفضل للوصول إلى  الجسد  المثالي والصحة التي يحلم بها الجميع دون حرمان من أي من الأغذية الطبيعية التي تبقى هي المصدر الأفضل والأكثر ثقة للمواد الغذائية .

شاهد الفيديو التالي لتعرف أكثر عن سكر البطيخ مع الدكتور محمد الكرماني   :

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *